وزير الصحة يكشف حقيقة الوضع الوبائي ويدعو إلى مواصلة الإجراءات الوقائية في شهر رمضان

أكد وزير الصحة علي مرابط اليوم الإثنين 28 مارس أن الوضع الصحي جيد نتيجة الجهود التي بذلتها تونس لرفع الوباء، مضيفا أن الموجة الأخيرة مرت بسلام وأن عمليات التلقيح المكثفة كانت مفخرة لتونس باعتبار أن أكثر من 50 الف مواطن تونسي تلقى الجرعة في ساعة.وقال مرابط،  في تصريح إعلامي على هامش الندوة التي نظمتها الوكالة الوطنية للنهوض بالبحث العلمي بمناسبة اختتام مشروع “موبيدوك” واحتفالا بمرور 10 سنوات لآلية حركية الباحثين الشبان، إن الوزارة على أهبة الاستعداد تحسبا لإمكانية دخول موجات جديدة، داعيا في هذا الإطار إلى ضرورة مواصلة الإلتزام بالإجراءات الوقائية خاصة خلال شهر رمضان.
وأشار مرابط إلى أن صلاة التراويح ستقام في المساجد مع احترام الإجراءات الوقائبة على غرار التباعد وارتداء الكمامات وأدائها خارج المساجد ان كان الطقس حارا.
في سياق متصل كشف وزير الصحة أن أكثر من 6 مليون و300 ألف مواطن تونسي استكملو التلاقيح لكن مليون و200 ألف فقط أجروا الجرعة الثالثة.

شاهد أيضاً

قريبا في تونس ..بطولة كأس العالم للاختراع والبحث العلمي لعام 2022

لوبوان تي ان : تستعد تونس لاحتضان بطولة كاس العالم للاختراع والبحث العلمي لعام 2022 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.