لوبوان تي أن ꞉

صرح المستشار السياسي لرئيس حركة النهضة لطفي زيتون ببرنامج هنا تونس على امواج اذاعة راديو اف أم  أن الحل للخروج من الأزمة السياسية لن يكون إلا بالعودة إلى الآليات الدستورية ودعوة الحكومة للبرلمان لتجديد الثقة فيها أو قيام رئيس الحكومة يوسف الشاهد بتغليب المصلحة وتقديم استقالته كما نوه أن بيان مجلس شورى النهضة لا يستشف منه إطلاقا انه يطلب من الشاهد الالتزام بعدم الترشح بل انه يتضمن دعوة للتركيز على العمل الحكومي والاصلاحات بدل الاهتمام بالانتخابات كما أضاف في الإطار ذاته حتى لو التزم الشاهد بعدم الترشح فلن يغير ذلك شيئا في الأزمة السياسية لان هناك شبه إجماع على عدم الرضاء باداء الحكومة ونوه إلى أن هناك أطراف تطالب باقالتها واخرى تضع شروطا لاستمرارها  هووضع ليس مريحا .

هاجر وأسماء

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى