سعيدان : تمويل صندوق النقد الدولي ان توفر لن يكون كافيا لتغطية عجز الميزاانية

لوبوان تي ان :

 اعتبر الخبير الاقتصادي عز الدين سعيدان، في تصريح اعلامي اليوم  أنّ حظوظ تونس في الحصول على قرض من صندوق النقد الدولي ضعيفة، مؤكّدا أنّه “حتّى وإن تحصّلت على ذلك التمويل لن يكون كافيا لتغطية عجز الميزانية لسنة 2022”

وبين ان  “حظوظ تونس في التوصّل إلى اتفاق تبقى ضعيفة وحتى إن تمّ التوصل إلى اتفاق لن يكون بالمبلغ الذي طلبته الحكومة التونسية لأنّ صندوق النقد يشتغل بما يسمى نظام الحصص، ومن المعلوم أنّ حصة تونس في حدود 750 مليون دولار ولذلك فليس بإمكانها الحصول على أكثر من 135% من حصتها في سنة واحدة وهذا يساوي حوالي 1.1 مليار دولار”.

بينما حاجيات تونس من القروض الخارجية في هذه السنة تساوي 7 مليار دولار مما يعني ان المبلغ الذي سيتحصل عليه بعيد كل البعد عن المطلوب  بالإضافة إلى أنّه لا يمكنها الحصول في إطار برنامج مع الصندوق على أكثر من 435% من حصتها فيه وبالتالي أقصى ما يمكن أن تتحصل عليه تونس سيكون بين 1.7 مليار دولار و 2.1 مليار دولار كبرنامج كامل”.

وخلُص إلى أنّه “مهما كانت نتائج المحادثات والمفاوضات مع صندوق النقد فإنّها لن تكون كافية لتمويل عجز الميزانية، لذلك يجب أن يكون “الحلّ تونسيا تونسيا” 

شاهد أيضاً

امتعاض من ادارة ” دار تونس بباريس “

لوبوان تي ان : عبر عدد من المهاجرين التونسيين المقيمين بفرنسا و بباريس تحديدا عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.