أحداث

المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في تونس تتعهد بمتابعة ملف بن غربية

لوبوان تي ان :

ذكر أحمد صواب، عضو هيئة الدفاع عن النائب المودع بالسجن مهدي بن غربية في تصريح اعلامي اليوم 6 ديسمبر 2021 أن مهدي بن غربية متعود على السجن لأسباب سياسية لكن نقطة ضعفه هي ابنه الذي فقد جدّه وجدّته ثم فقد والدته واليوم والده في السجن بعيد عنه مشيرا أنه نظرا للوضعية الاستثنائية والانسانية للطفل طلبت هيئة الدفاع أن تكون الزيارة دورية ومباشرة.وفسر أن الهيئة تحسّ أن القضاء لا يبحث سوى في ادانة بن غربية بينما القادة هي البحث في الادانة والبراءة متابعا أن الاستنطاقات تدون لأكثر من 16 ساعة.

وكشف أن االمفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان في تونس اتصلت بهيئة الدفاع عندما علمت بملف السجين، وتعهدت تلقائيا بمتابعة الملف ويوجد عيون تراقب دوليا الخروقات الحاصلة مشيرا الى أنه متأكد أن الحق والبراءة ستظهر عاجلا أم اجلا. وأكد أن رئاسة الجمهوية تدخلت في القضاء وضغط بصفة خاصة في ملفات التمويل الأجنبي داعيا القضاة للتمسك باستقلاليتهم.

مع العلم ان بن غربية يخوض اضراب جوع منذ شهر أكتوبر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى