نظمت مؤسسة ” التلعليم من أجل التشغيل – تونس “( EFE-Tunisie ) يوم الجمعة 28 سبتمبر 2018 حفل اختتام مشروعها  المدعوم من قبل  (CITI Foundation )  لتسليم الشهائد للفائزين هذه السنة .

 

وقد تم إدراج هذا البرنامج  في طار مبادرة ” مسارات التقدّم ” (Pathways to Progress  )  التابع لمؤسسة ” CITI Foundation ” وهو يرمي إلى تمكين الشباب من الكفاءة والفرص اللازمة  للاندماج  الناجح في سوق الشغل . وتمثّل  مبادرة ” Pathways to Progress  ”  المشاركة الخيرية لمؤسسة  ” Citibank ”  من خلال تخصيص أكثر من  100  ألف دولار من أجل تشغيل 500 ألف شاب من هنا إلى سنة 2020 .

 

ويندرج برنامج التكوين من أجل التشغيل ”  EFE-Tunisie  ” في إطار شراكة إقليمية موسّعة مع مؤسسة ” CITI ”  بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا . ويتمثل بالأساس  في إعداد الشباب التونسيين لدخول سوق الشغل بعد أن يكونوا قد تلقّوا دورات تكوين تركّز خاصة  على  المهارات الأكثر طلبا من قبل أصحاب العمل وعلى فرص التشغيل في المجالات التي تعرف نموّا أكثر من غيرها .

 

وقد دارت احتفالية تسليم الشهائد للناجحين في دورات  التكوين والتشغيل التي نظمتها مؤسسة ” التلعليم من أجل التشغيل – تونس ” بحضور وزير التكوين المهني والتشغيل فوزي عبد الرحمان  ورئيسة  مؤسسة ” التعليم من أجل التشغيل – تونس ” الأستاذة دنيا اللوز والمديرة العامة للمؤسسة السيدة لمياء الشافعي والرئيس المدير العام لمؤسسة ” سيتي – بنك ” السيد هيكل بلحسين  والعديد من رؤساء المؤسسات وممثلين عن شركاء المؤسسة  ووسائل الإعلام  ومجموعة  الشبان الذين تلقوا تكوينا في إطار هذا المشروع .

 

ويأتي هذا الحدث تتويجا  لجهود  خمس سنوات من الشراكة مع مؤسسة ” CITI Foundation  ”  والجهود  الكبيرة التي بذلتها مؤسسة  التكوين من أجل التشغيل – تونس منذ سنة 2013 من  أجل تنمية قدرات الشبان الباحثين عن العمل ومساعدتهم على إيجاد مواطن شغل قارة  ليس فقط  من خلال تمكينهم من دورات تكوينية تتلاءم مع الشغل ولكن  أيضا من خلال إدماجهم في المؤسسات التي ترتبط  بعلاقات شراكة  مع المؤسسة .

 

وفي هذا السياق قال الرئيس المدير العام لمؤسسة ” Citi Tunisie  ”  السيد هيكل بلحسين : ” إن تشغيل الشباب يعتبر تحديّا كبيرا نحاول أن نجابهه على المستوى  العالمي ومؤسستنا واعية بأهميته . وقد أمكن بفضل الشراكة بين مؤسستنا ومؤسسة  التعليم من أجل التشغيل – تونس  إدماج 200 شاب تونسي للعمل بالمؤسسات … ونحن فخورون بذلك . ولا شك كذلك أننا فخورون بالاحتفال بمرور 40 سنة على وجود مؤسسة ” سيتي – بنك ” في تونس ومرور خمس ( 5 ) سنوات من الشراكة مع مؤسسة التكوين من أجل التشغيل – تونس “.

ومن جهتها صرّحت المديرة العامة لمؤسسة التعليم من أجل التشغيل السيدة لمياء الشافعي قائلة : ” إن مهمّة مؤسستنا وبدعم من مؤسسة ” CITI  ” تتمثل في تكوين شباب تونسيين وإدماجهم في ما بعد في قطاعات مختلفة وذلك بفضل شراكات مع مؤسسات نشيطة تنتمي إلى القطاع الخاص وبرامج تكوين مجددة ومتطورة  وعملية وملائمة لمتطلبات سوق الشغل .”.

وعلى هذا الأساس وبفضل الدعم الذي تقدمه مؤسسة ” CITI Foundation  ”  تلقّى أكثر من 300 شاب ممّن أعمارهم دون 30 سنة ومن مستويات دراسية   وجهات مختلفة  خلال السنوات الخمس الأخيرة تكوينا في مجالات مختلفة أيضا  على غرار  المهارات البسيطة  (Soft Skills ) وتقنيات البيع  والتعلم الالكتروني والصحة.

وخلال هذه الاحتفالية   تسلّم 90 شابا  شهائدهم  لقاء نجاحهم في مسار التكوين . وهؤلاء الشبان تم تكوينهم وإدماجهم لدى مشغّلين شركاء توجد مؤسساتهم في تونس وسوسة وصفاقس ويمكن أن نذكر هنا على سبيل المثال شركة ” سوبال ” وشركة ” Sartex Hutchinson ”  ومصحة  المتوسط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى