وزير التجهيز:المقاول لا يتحمل مسؤولية ما حصل في المعبر المائي

قال وزير التجهيز و الإسكان و التهيئة الترابية محمد صالح العرفاوي في إجابة عن سؤال موزاييك حول وضعية المعبر المائي الرابط بين معتمديتي فريانة و ماجل بالعباس من ولاية القصرين و الذي تسبب انهياره في توقيف حركة الجولان في المنطقة “إنه من المعقول أن تمس أطراف المعبر من جراء تهاطل الأمطار بكميات كبيرة ناهزت الـ 100 مم لان الوادي قد حاد عن طريقه و مس من أطراف المعبر” وفق قوله.

و أضاف في التصريح ذاته على هامش زيارته لولاية القصرين اليوم الخميس 17 أكتوبر 2018 “إن الوزارة لا تتحمل مسؤولية ما حصل في الطريق الرابطة بين فريانة و ماجل بالعباس و إن المقاول الذي قام بانجاز هذا المشروع سنة 2011 لا يتحمل المسؤولية أيضا و هو من بين أفضل 5 مقاولين في تونس” وفق تعبيره.

و أضاف أن أشغال إعادة تهيئة المعبر ستنطلق الأسبوع المقبل و آن أشغال قائمة الآن لإيجاد حل ظرفي يمكّن من عبور السيارات بهذه الطريق.

شاهد أيضاً

سعيّد يدعو إلى الاسراع بفتح ملفات حوالي 700 حاوية لشبكة من المهربين

لوبوان تي ان : اجتمع رئيس الجمهورية قيس سعيّد، صباح اليوم الإثنين 8 أوت 2022 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.