لوبوان تي ان :

أصدرت الدائرة الجنائية بالمحكمة الابتدائية بتونس حكمها في ما يعرف بـ “قضية النفايات الإيطالية” وشملت القضية  26 متهما بينهم وزير البيئة الأسبق مصطفى العروي واطارات ديوانية وخبير  ومحام  وقضت في شانهم باحكام تراوحت  بين عدمَ سماع الدعوى لكل من وزير البيئة السابق شكري حسن وأطراف أخرى و(3 سنوات سجنا  لكل من وزير البيئة سابقا  مصطفى العروي وبعض المتهمين الآخرين)  و15 سنة سجنا لوكيل الشركة المحال بحالة فرار.

وللتذكير فان الديوانة التونسية حجزت  في ميناء سوسة 282 حاوية تضم “نفايات بلاستيكية سامة” قادمة من إيطاليا ولا تتطابق مع معايير استيراد النفايات في العالم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى