الهاشمي الوزير” نتائج التقطيع الجيني أثبتت تواجد السلالة الهندية في ولاية القيروان

لوبوان تي ان :

  كشف  الهاشمي الوزير مدير   معهد باستور  بتونس  أن عملية التقطيع الجيني الكامل أكدت تسجيل حالات للإصابة بالمتحور الهندي “دلتا”، مبينا أن اكتشاف هذه العينات يؤكد انتقال هذه السلالة إلى ولاية القيروان.
وأفاد بأنّ تقصي مدى انتشار المتحور الهندي يتطلب فترة لا تقل عن أسبوع يتولى خلاله الباحثون والأطباء انجاز عمليات للتقطيع الجيني لعينات مصابة بكوفيد-19
وكانت مصالح وزارة الصحّة قد رصدت 6 حالات عدوى بالسلالة الهنديّة المتحوّرة لفيروس كورونا المستجدّ، بعد سلسلة من عمليّات التقطيع الجينيّ الجزئيّ، دون ان تحدد مكان رصدها.
وأفادت الوزارة بأن عمليات التقطيع الجينيّ مازالت متواصلة حتّى تصدر النتائج النهائيّة لحالات العدوى بالسلالة الهنديّة.
وتعد السلالة المتحورة الهندية “دلتا” من فيروس كورونا أكثر خطورة وانتشارا بنسبة 60 بالمائة مقارنة بالسلالة البريطانية “ألفا” حسب ما أكدته الأستاذة الجامعية الاستشفائية المبرزة في المناعة بمعهد باستور تونس، سمر صمود محذرة من خطورة هذه السلالة.

شاهد أيضاً

بأمر رئاسي : إنهاء مهام مستشار المصالح المالية برئاسة الحكومة

لوبوان تي ان : صدر بالعدد الأخير للرائد الرسمي للجمهورية التونسية أمر رئاسي عدد 686 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.