وأشارت نفس البلاغ إلى أن عملية التزود متواصلة بنسقها العادي وأن الاضطرابات المسجلة اليوم نتجت عن ارتفاع الاستهلاك وتزايد الطلب على المحروقات.

هذا وتؤكد الوزارة، أن هذا الاضطراب جزئي وأن مصالحها حريصة على تأمين عمليات التزويد وتغطية الطلب المتزايد.