الثلاثاء , سبتمبر 21 2021
الرئيسية / أحداث / الإطاحة بشبكة عالمية للتهريب زعميها تونسي

الإطاحة بشبكة عالمية للتهريب زعميها تونسي

لوبوان تي ن

تمكن اليوم الخميس الأمن الإيطالي من القبض على احد رؤوس  الجريمة المنظمة وهو تونسي الجنسية وحسب المعلومات المتوفرة لدينا فان هذا الأخير نجح في تكوين وفاق إجرامي “عصابة “تنشط بين  تونس وإيطاليا وفرنسا مختصة في  الهجرة السرية بين تونس وإيطاليا وفي تهريب السجائر والمخدرات والسلاح وأكدت مصادرنا أن هذا الشخص هو وراء كل عمليات الهجرة التي انطلقت من تونس في اتجاه ايطاليا والتي راح ضحيتها عديد التونسيين.

واستنادا الى  نفس المصادر فان المتهم وهو زعيم الوفاق كان يستقطب حرفاؤه ممن تستهويهم الحرقة الى إيطاليا  بواسطة عقود عمل وهمية كما نجح هذا الأخير في تهريب التبغ الى إيطاليا حيث يركز نشاطه الأكبر.كما تم الكشف خلال التحقيق معه عن هوية عنصر خطير نجح الامن الإيطالي في اعتقاله وهو متلبس ب30كغ من المخدرات وهو عضو فاعل ينشط ضمن عصابة “باربانيرا”.

وأكدت مصادرنا ان المتهم التونسي زعيم عصابة التهريب كان قد خطط للهجوم على ثكنة لجهاز الكارابينييري التابع للجيش الإيطالي باستحدام القنابل. مع العلم وانه  وقع اعتقاله سابقا في سنة 2012 بتهمة تهريب الأسلحة والمخدرات بين فرنسا وإيطاليا.  وتضم العصابة الإجرامية التي تنظم رحلات المهاجرين بين تونس وصقلية مكونة من مواطنين تونسيين وإيطاليين كانوا يعملون بين بلد شمال أفريقيا وولايات “تراباني وأغريجنتووباليرمو.”

يذكر كذلك وان هذه العصابة استغلت اللاجئين وجمعت مبالغ كبيرة من المال من أجل تمكينهم من العبورالى إيطاليا حيث وظفت على كل واحد 3000اورو وامعانا في تنفيذ مخططاتها استولت هذه العصابة  على القوارب والمحركات  التي استُخدمت في رحلات الحرقان إلى إيطاليا واستعملت  زوارق مطاطية مجهزة بمحركات خارجية قوية تمكنت من تغطية امتداد البحر الذي يفصل بين شاطئي البحر الأبيض المتوسط في غضون ساعات قليلة حاملة في كل رحلة من 10 إلى 15 شخصاً.وقد نجحت في تحقيق أرباح ضخمة نجحت في تبييضها واستغلالها في نشاطات أخرى بايطاليا وكذلك بتونس للايهام بانها شرعية.مع العلم وان هناك اطراف إيطالية متواطئة مع هذه العصابة .

أسماء وهاجر

 

 

 

عن asmahajer

شاهد أيضاً

الخرايفي :يمكن للنيابة العمومية اثارة دعوى ضد الغنوشي والعيادي والخليفى

لوبوان تي ان :  تعقيبا على مشاركة كلّ من الناطق الرسمي باسم حركة النهضة فتحي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *